elkasmee

منتدي عام احترافي جديد


    الصف السادس

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 24/09/2010
    25092010

    الصف السادس

    مُساهمة من طرف Admin

    من نوادر جحا

    جحا شخصية مرحة ، عرفته كل الشعوب ، وقد تعددت نوادره ومواقفه وأحواله ، وكلها تجعل الناس يبتسمون ويضحكون ، وإذا تأملت نوادر جحا وجدت أن وراء كل منها نقدا ذاتيا أو اجتماعيا أو حلولا مرة على خفة ظله 0 هيا بنا نفرا بعض نوادر جحا :
    (أ) بعد عشرين عاما !!
    يحكى أن ملكا قال لأصحابه : من يعلم حماري القراءة والكتابة فله منى ألف دينار 0 قال جحا : أنا أعلمه أيها الملك ، أعطني الدنانير ، وأمهلني عشرين عاما 00فوافق الملك 0 أخذ جحا الحمار ورجع إلى داره ليعلمه ، ولكن جاره ذهب إليه وقال : كيف تعلم الحمار يا جحا ؟ ألا تخشى من غضب الملك عليك إن أنت لم تفعل ؟!
    قال جحا : يا جارى العزيز ، بعد مرور عشرين عاما سيكون أحدنا قد مات : أنا أو الملك أو الحمار0
    (ب) لا تصدقه!!
    طرق الجار باب بيت جحا ، وسلم عليه ، ثم قال له : أعطني حمارك يا جحا لأنقل عليه بعض الأمتعة 0 وكان جحا لا يريد أن يعيره الحمار ، فقال له : معذرة يا جارى ، لقد ذهب ابنى بالحمار إلى السوق ليشترى بعض الأغراض 0 وما كاد جا يتم كلامه حتى ملأ الحمار البيت نهيقا ، فقال الجار : انك تكذب على يا جحا ، ها هو الحمار ينهق وأنت تقول انه فى السوق ! فقال جحا : يا جارى العزيز ، هل يصح أن تصدق الحمار ولا تصدق جارك ؟!
    (ج) من يقرأ الخطاب ؟
    جاء رجل أمي إلى جحا ، وقال : يا جحا ، أريد أن تكتب لي خطابا إلى ولدى في بغداد 0 فقال جحا : يا رجل ، دعنى منك ومن خطابك ، فلست راغبا في السفر إلى بغداد 0تعجب الرجل من جحا ، وقال له : ومن الذي طلب منك أن تسافر ؟ أنا أطلب منك أن تكتب خطابا0 قال جحا : يا أخي إن خطى رديء ، فلا يستطيع أن يقرأه أحد غيري ، ولذلك إذا كتبت الخطاب ، فانه يتعين على السفر إلى بغداد كي أقراه لولدك !
    معاني المفردات
    الكلمة مرادفها الكلمة مرادفها
    مرحة خفيفة الظل ، فكاهية تخشى تخاف (×) تأمن
    أمهلني أعطني فرصة طرق الباب دق
    نوادر أمور طريفة (م) نادرة يعيره يعطيه إعارة
    تأملت نظرت وفكرت دعني اتركني
    ذاتيا شخصيا يتعين على يجب على
    أمي لا يعرف القراءة والكتابة رديء سيئ (×) حسن
    الأمتعة كل ما ينتفع به(م) متاع الأغراض الأهداف (م) غرض

    الأسئلة

    1. ما المكافأة التي رصدها الملك لمن يعلم حماره ؟
    ألف دينار .
    2. كيف كان رد جحا علي جاره الذي أخبره بغضب الملك إن فشل
    في تعليم الحمار ؟
    قال له بعد عشرين عاما سوف يموت واحد منا أنا أو الملك أو الحمار .
    3. ماذا تفعل لو كنت مكان جحا ؟
    سأطلب ألفين دينارا وأعلمه في 15 سنة فقط .
    4. هل يمكن أن ينجح جحا في تعليم الحمار ؟ اذكر السبب0
    بالطبع لا لغباء الحمار وجهل جحا بلغة الحمار كما أن الحمار ليس لديه القدرة على أن يمسك القلم والكتاب .
    5. ما الفرق بين "الأمي" و "الجاهل" ؟
    الأمي هو الذي لا يعرف القراءة والكتابة ، أما الجاهل هو الذي لا يعرف شيئا .
    6. لماذا طلب الجار حمار جحا ؟ وبم أجابه جحا ؟
    أن يعطيه حمار جحا لينقل عليه بعض الأمتعة .
    7. "الكذب لابد وأن ينكشف " هات من قصة جحا مع جاره ما
    يؤكد العبارة السابقة 0
    عندما نهق الحمار بعدما أخبر جحا جاره بأنه ليس موجودا .
    8. ماذا يمكن أن تفعل لو كنت مكان جحا ، وسمع جارك نهيق
    الحمار ؟
    أقول له هذا ضيفي يحب أن يقلد الأصوات .
    9. لماذا رفض جحا كتابة الخطاب لجاره ؟
    لأن بكتابته الخطاب سيتعين عليه الذهاب لبغداد ليقرأ الخطاب لأن خطه لا يقرأه غيره .
    10. قال جحا"لست راغبا في السفر إلي بغداد" متي قيلت هذه
    العبارة ؟
    عندما طلب منه جاره كتاب خطابا لابنه في بغداد .
    11. لماذا تعجب الرجل من جحا عندما قال له أنا لا أريد السفر لبغداد ؟
    لأنه لم يطلب منه ذلك وإنما طلب منه كتابة خطاب .
    12. "إذا كتبت الخطاب فانه يتعين علي السفر إلي بغداد"لماذا؟
    لأن خطه لا يقرأه غيره .


    القدس أمانة ستسأل عنها

    الواجب
    اقرأ ثم أجب :
    (1)
    " أنا أعلمه أيها الملك ، أعطني الدنانير ، وأمهلني عشرين عاما "
    ( أ ) هات ما يأتي مرادف "أمهلني"و جمع " ملك " ومفرد دنانير.
    ............................................................................
    (ب) من قائل هذه العبارة ولمن قالها ومتى ؟
    ............................................................................
    (ج) ما الاتفاق الذي دار بين الطرفين ؟
    ............................................................................
    (د) لماذا اختار المتكلم عشرين سنة كمدة لتعليم الحمار ؟
    ............................................................................
    (2)
    " هل يصح أن تصدق الحمار ولا تصدق جارك ؟!"
    ( أ ) هات ما يأتي: مضاد " تصدق " وجمع " جار "
    ...........................................................................
    (ب) من المتحدث في هذه العبارة ؟
    ............................................................................
    (ج) لماذا كان يريد الرجل الحمار ؟
    ............................................................................
    (د) أين كان الحمار في الحقيقة وأين كان كما يزعم المتكلم ؟
    ............................................................................
    (ه) كيف ظهرت حقيقة الأمر ؟
    ............................................................................


    مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 8:25 pm